عنوان جميل جدا لكتاب لابأس به

تبدأ احداث القصة في فترة من فترات الزمان عن شاب لم يبلغ العنفوان “جورجي” المهم بالموضع كان عنده مرض بالقلب وماكان بيقدر يقوم باعمال مرهقة دارات الايام وبعد ما تجاوز الثامنة عشرة انتقل الملف الفحوصات الخاصة به لمشفى جديد بالولاية خاصة بالبالغين وبعد اجتماع مطول لارقى الاطباء تم اتفاق انه سوف ينجو لعمر الثلاثين فقط وتم ابلاغه بذلك.

وهنا نرى ان الكاتب تبقى له في حياته اثنا عشر سنة فقط بعد موجة من التشاؤم والافكار السوداء على انه لم يعد يريد الزواج او انجاب الاطفال لكي لايبدا اي مشروع مصيري وهو ليس لديه مايكفي من الوقت لذلك

 قرر ان يعيش كل يوم في عمره كأنه اخر يوم بعمره ولكي يتذكر ذلك كل يوم قرر بعمل باركود لتاريخ اليوم عند يبلغ الثلاثين وقام بوشمه على كتفه ليراه كل يوم في الصباح ويتذكر انه يجب ان يعيش كل يوم من حياته كأنه اخر يوم ويحقق اكبر قدر ممكن من الانجازات في حياته وترك بصمه له ومنها تأليف هذا الكتاب.

حكم من الكتاب:

  • – الكاتب :We rush through life making mountains out of our daily molehills (بتعمل من الحبة قبة).
  • – الكاتب:Well I’m going to die, But you and everyone else . But I know when to expect it. انا وانت رح نموت بس الفرق اني انا بعرف اديش معي وقت :×

نصائح مابعد قراءة الكتاب :

  • –  لاينصح بقيامك بوشم اي عضو من اعضاءك جسدك للتتذكر –  هذه تجربة شخصية خاصة به.
  • – في حال كنت من الفضوليين – نعم الكاتب مازال على قيد الحياة وصار عندو بنت.
  • – في حال نسبة الفضول كانت مرتفعة اكثر زيارة موقع الكاتب على الرابط التالي

 

Comments

comments

Written by Sami Naameh
رائد أعمال مهتم بمجال السوشيال ميديا والتسويق الالكتروني مؤسس موقع تجربة المستخدم العربي